no-porno-no-alcohol

23 أبريل بيان 2015/04 حول رفض تعميم تجارة الخمور و حجب بعض أنواع مواقع الانترنت

no-porno-no-alcohol

بيان 2015/04

تبعا لاستجابة معالــي الوزيـــر الأول السيـــد عبـــد المالك ســـلال للضمير الحي لأبناء هذا الوطن العزيز، وكذلك إلى أمنيات شهدائنا الأبرار طيب الله ثراهم من خلال إلغاء قرار تحرير تجارة الخمور بالجملة، فإن الفيدراليـــة الجزائريــــة للمستهلكيــــن والتي تمثل 35 جمعية محلية تحيي هذا القرار الصائب وترجو إستكماله من خلال توقيف محلات بيع الخمور المحمولة التي اكتسحت مددننا وقرانا، وأصبـحت تشكل تهديدا حقيقيا على الأمن العمومي و الــبـيـئــة وكــذا عــلى الآداب الـعـامــة .

كما نطالب معالي الوزير الأول باستعمال صلاحيته الدستورية من أجل حماية أطفالنا وأبنائنا من خلال حجب مواقع الأنترنت التي تنشر التطرف والإرهاب والـعـنـف والأفكار الهدامة والتشيع والرذيلة والإباحية وتهدد الأمن والاسـتـقــرار النفسي والديني والأخلاقي لأبناء هذا البلد الطيب.

   فلقد راسلنا معالي وزيرة البريـد و تكنولوجيات الإعلام والإتصال مـنـد اكـثـر من سـنـة، واستقبلنا رئيس ديوانها نيابة عنها، وطالبنا بإصدار تعليمة إلى الجزائرية للإتصالات من أجل إنشاء قائمة سوداء لكل هذه المواقع الآثمة  بـالتـعـاون مـع المختصين وحـجـبـهـا عن الظـهـور، لكن دار لقمان بقيت على حالها.

   من أجل ذلك، فإننا ندعو كافة القوى الحية في هذا البلد من جمعيات المجتمع المدني ومن أحزاب وشخصيات وطنية واعـلامـييـن مساعدتنا من أجل تـحـقـيـق هــذا المطلب المشروع، والذي يحفظ الحقوق المعنوية لهذا الشعب الكريم، ويصون خلقه وعرضه وكرامته ودينه، والله الموفق والمستعان.

رئيــــس الفيدراليــــــة

الاسـتـاذ زكـي حـــريـــز